الخميس، 24 يناير، 2013

أرجوحة النعاس



نَمْ
كملاكٍ
كموسيقى خافتةٍ
.كقُبْلَةِ بحرٍ

حبيبي
.أيقونتي المكسورة

لأجلِكَ
يداي
،كتابٌ لحكايا الأطفالِ
صوتي
.فانوسٌ

نَمْ
عميقًا
.كأرقي

أرى مقهى حميمًا
كصَدَفَةٍ
.وسطَ مُحيطٍ

أرى أطفالاً
يصنعونَ
من قصائدِنا
.زوارقَ دمعٍ

أرى أجنحتَهُمْ
تلامسُ سطحَ بكائنا
ترتعشُ
.تهوي

أرى العالمَ
.حجرةً زرقاءَ

هل ترى
ما أرى؟

العالمُ
يبدأُ من أهدابي
وعندَ شاطئيكَ
.ينتهي

هل تراني
في المرايا
أحبُّكَ
وأهذي؟

نَمْ
كرغبةٍ قديمةٍ
كمدينةٍ
.على هُدْبِ إله

أرجوحةُ النعاسِ
.لا تتّسعُ لاثنين

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق